هل يشهد «سوق البوتاجاز» أزمة؟.. وزير البترول يوضح
هل يشهد «سوق البوتاجاز» أزمة؟.. وزير البترول يوضح

رَسَّخَ وزير البترول والثروة المعدنية المهندس طارق الملا استقرار سوق البوتاجاز في مصر نتيجة نجاح الإجراءات التي تم اتخاذها لتلافي حدوث اختناقات في سوق البوتاجاز، من أَثْناء برامج زيادة القدرة الإنتاجية وانتظام الإنتاج من المعامل والحقول المنتجة.

كذلك علي الجانب الأخر تشمل تِلْكَ البرامج التي ساهمت في استقرار سوق البوتاجاز؛ زيادة السعات التخزينية وسعة خطوط الأنابيب وزيادة القدرة الاستيعابية ورفع كفاءة تسهيلات الموانئ التي تستقبل ناقلات البوتاجاز وإضافة موانئ جديدة، وكذلك التنسيق مع وزارة التموين ومباحث التموين لتشديد الحملات الرقابية على منافذ التوزيع.

وشدد الوزير، أَثْناء أعمال الجمعية العامة لشركتي “بتروجاس” و”القاهرة لتكرير البترول”، على أهمية الإسراع في الانتهاء من المشروعات الجديدة الجاري تنفيذها لزيادة السعات التخزينية للبوتاجاز وزيادة المخزون الاستراتيجي، مما يسهم في القدرة على المناورة وزيادة تأمين إمدادات الوقود للسوق المحلي.

من جانبه، عرض رئيس شركة “بتروجاس” المهندس عادل الشويخ المؤشرات الرئيسية لموازنة العام المالي 2017/2018، والتي تتضمن تنفيذ استثمارات مخططة حوالي 5ر87 مليون جنيه لرفع الطاقة الإنتاجية في مصانع طموه ومسطرد والقطامية، وربط خط بوتاجاز العامرية بالمستودعات الجنوبية، واستكمال الموقع الخاص بالصهاريج الكروية بالمنطقة الجنوبية بالإسكندرية، وتنفيذ عدد من مشروعات خدمات الإنتاج التي تتضمن إعادة تأهيل أسطوانات البوتاجاز بمصانع الإصلاح التابعة للشركة.

بدوره، أوضح رئيس شركة “القاهرة لتكرير البترول” المهندس محمد حشيش أن الاستثمارات المخططة للعام المالي القادم تبلغ حوالي 123 مليون جنيه، وتهدف من اجل تجديد وحدات التكرير بالمعملين ورفع كفاءتهما وزيادة قدرات الأمن الصناعي وحماية البيئة، مشيرا إلى أن الشركة تعمل على رفع كفاءة الوحدات العاملة في معملي مسطرد وطنطا وزيادة طاقتهما الإنتاجية والعمل على تحقيق أكبر عائد على رأس المال.

المصدر : محيط