«الإفتاء»: استهداف الإرهابيين لقوافل المساعدات الإنسانية يخالف الأديان السماوية
«الإفتاء»: استهداف الإرهابيين لقوافل المساعدات الإنسانية يخالف الأديان السماوية

حَكَى فِي غُضُونٌ قليل مرصد دار الإفتاء للفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة، الخميس، إن استهداف الجماعات والتنظيمات الإرهابية للقوافل الإنسانية التي تقدم مساعداتها للمتضررين من الحروب والفقراء في مختلف أنحاء دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ، والتي كان آخرها تفجيري دار الضيافة في ولاية قندهار الأفغانية، تعكس تجرد تِلْكَ التنظيمات من كل التُّرَاثُ الاخلاقي والمبادئ الإنسانية.

وأضاف المرصد، في بيان له، أن تِلْكَ العملية الإرهابية تخالف كافة مبادئ الأديان السماوية والأعراف والمواثيق والقوانين الدولية، مشددًا على كَفّ الشريعة الإسلامية لكل صور استهداف المدنيين والدبلوماسيين والآمنين وترويعهم.

وأشار البيان إلى أن «كل تِلْكَ الأفعال الإرهابية والإجرامية تخالف مبادئ الإسلام السمحة التي تدعو أتباعها لعدم قطع الأشجار أو قتل الشيوخ والنساء والأطفال في أوقات الحروب فما بالنا بالمدنيين المسالمين الذين يقدمون يد العون للمحتاجين والفقراء».

وثمن المرصد الجهود الكبيرة التي تبذلها دولة الإمارات العربية الشقيقة قيادة وحكومة وشعبًا وما تقدمه من إِعَانَة ومساعدات وخدمات إنسانية للفقراء والمحتاجين والمتضررين من الحروب في مختلف أنحاء دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ.

ودعا مرصد الإفتاء إلى ضرورة تكاتف جهود جميع دول العالم في استئصال جذور الإرهاب وشروره وتقديم المساعدات للمتضررين من الحروب والعمليات الإرهابية.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم