عَاجِلٌ الْآنَ تجربتي لجهاز Google Wifi: الحل الأمثل لمشكلة الاتصال اللاسلكي
عَاجِلٌ الْآنَ تجربتي لجهاز Google Wifi: الحل الأمثل لمشكلة الاتصال اللاسلكي

في البداية، دعوني أخبركم قبل إكمال قراءة التجربة بأن خبرتي في مجال الشبكات والراوترز لا تتجاوز خطوة الاتصال بالمودم ومن ثم الإبحار في عالم الانترنت، فمن مودم اتصال الدايل آب ذو النغمة الجميلة ثم إلى مودم الدي إس إل، ومرورًا بمودم الفايبر، كلها لم تتعدَّ بأن أقم بالاتصال عبر المودم.

ولكن أَغْلِبُ الْأَوْقَاتُ، تحتاج إلى تعلُّم تقنيات ومفاهيم جديدة لتحسين تجربتك، وهذا ما حدث لي أَثْناء الأسبوع الماضي، حيث تعلمت شيئًا جديدًا في مجال الاتصال اللاسلكي والشبكات. هذا ما جعل تجربتي مع اتصال الإنترنت والشبكة الخاصة في بيتي تجربة أفضل بكثير من السابق، وهذا يعود بفضل جهاز Google Wifi الذي سوف أذكر لكم تجربتي البسيطة معه هنا.

ما هي المشكلة الاتصال اللاسلكي؟!

لا بُدّ أن أذكر لكم أولًا السبب الذي دعاني لاستخدام قوقل واي فاي. كذلك علي الجانب الأخر تعرفون أن الاتصال اللاسلكي للمودم يواجه دومًا عوامل تجعل من قوة الإشارة تضعف. فمن بين تِلْكَ العوامل هي الجدران والأثاث وكثرة الأجهزة التي تعمل بنفس قنوات وتردد الاتصال اللاسلكي مثل تردد 2.4 قيقاهرتز، لهذا تجد أن الحل الوحيد هو أنك تكون بمكان قريب من محيط تواجد المودم الخاص بك، من أجل أن يصبح استخدامك للاتصال اللاسلكي لا يعاني من تقطيع أو بطء في سرعة الاتصال.

ولكن لا يمكن التنقل بين غرف بيتك أو مكتبك ومودم اتصال الفايبر يتنقل معك، والسبب هنا منطقي جدًا، فكابل المودم  الذي يأتي من الشارع يتم تركيبه في مكانٍ واحد ولا يمكن تغييره، ولهذا لا بد من تجربة الحلول الأخرى التي وجدت أن من أفضلها استخدام جهاز Google Wifi.

ما الفرق بين تردد 2.4 و5 قيقاهرتز؟

حتى تتضح لكم قدرات جهاز Google Wifi، يجب أن نعرف أولًا ما الفرق بين تردد 2.4 و5 قيقاهيرتز. حاليًا أغلب الأجهزة الإلكترونية بمختلف أنواعها ومن بينها أجهزة المودم لديها تردد 2.4 قيقاهيرتز، وهذا التردد القديم لديه أَغْلِبُ المميزات والعيوب. من أهم مميزاتها هو أن قوة إشارة التردد تحضر لمسافات بعيدة، ومن أهم عيوبه هو أن التردد يحدث له تداخل بِصُورَةِ كبير مع الأجهزة المحيطة بالمودم والسبب كذلك علي الجانب الأخر ذكرنا أن التردد قديم ومتوفر في أغلب الاجهزة الإلكترونية.

من ناحية تردد 5 قيقاهيرتز الذي أصبح متوفرًا في الاجهزة الجديدة من بينها أجهزة المودم الخاصة بالفايبر مثل المودم الذي أمتلكه – وهو من نوع شركة هواوي من شركة الاتصالات السعودية -، نجد أن من أهم مميزات هذا التردد هو توفير جودة اتصال عالية لأن هذا التردد يمكنه بأن يوفر لك اتصالًا تتجاوز سرعته أكثر من ١٠٠ ميقا (هذا إذا افترضنا بأن لديك اتصال فايبر بسرعة ٢٠٠ ميقا وأعلى مثل الذي لديّ) بعكس تردد 2.4 والذي لا يمكنه توفير سرعة تتجاوز ٧٠-٩٠ ميقا. أما أهم عيب في تردد 5 قيقاهرتز هو أن مداه قصير، كلما ابتعدت عن المودم، ضعفت إشارة التردد، وهو ما يؤثر سلبًا على سرعة الاتصال.

هنا رسم بياني يوضح الفروقات بِصُورَةِ بسيط بين الترددين:4e4b381d8c.jpgمصدر الصورة

وهنا قياس سرعة الانترنت لدي:

  • سرعة تردد 2.4 بالقرب من المودم

  • سرعة تردد 2.4 من مسافة بعيدة

  • سرعة تردد 5 بالقرب من المودم

  • سرعة تردد 5 بمسافة بعيدة

نلاحظ الانخفاض الكبير في سرعة تردد 5، والسبب هو أن مدى هذا التردد قصير كذلك علي الجانب الأخر ذكرنا. لذلك عند الاتصال به من مسافة بعيده فإن جودة الاتصال تنخفض بِصُورَةِ كبير ويتحول اتصالك من سرعة فايبر إلى سرعة DSL، وهذا ما لا أريده بالتأكيد.

ما الحل لمشكلة التردد وتغيير المكان؟

الحل بكل بساطة هو إيجاد طريقه لتقوية بث الاتصال الاسلكي، مع التأكد بأن هذا البث يكون تحت تردد 5 قيقاهرتز حتى يصل الاتصال بأفضل جودة. ومن أَثْناء بحث مطوّل، وجدت أن من الحلول المتوفرة والممتازة جدًا هو استخدام تقنية Mesh Network، التي توفر لك اتصالًا في شبكة لاسلكية واحدة من عدة أجهزة متصلة ببعضها البعض، مما يتيح لك اتصالًا لاسلكيًا في أي مكان، وبجودة عالية في بيتك أو مكتبك.

هنا رسم يوضح الوضع الحالي من دون استخدام تقنية Mesh Network22e53eb99a.jpgالمودم بوضعه التقليدي لا يغطي كل مكان في البيت

  • وهنا بعد استخدام أحد أجهزة Mesh Network
phone_floorplan.gifمع Mesh Network أصبح الاتصال متواجدًا في كل مكان، بالبيت أو المكتب

لماذا اخترت Google wifi؟

أَثْناء بحث مكثف عن أفضل جهاز يقدم خدمة Mesh network، وجدت نفسي بين قوقل واي فاي وجهاز Eero وAmpLiFi. وبعد قراءة الْكَثِيرُونَ من المراجعات التي تقارن بين تِلْكَ الأجهزة خصوصا تِلْكَ المراجعة الرائعة، وجدت بأن أفضل جهاز بالنسبة هو قوقل واي فاي لعدة أسباب، أهمها سعره أقل من البقية عند شراء حزمة ٣ أجهزة، حيث يبلغ سعرها ٢٩٩ دولار، ومن ثم جودة التصنيع والوظائف والتطبيق الخاص به. الأمر الأخير وهو الأهم، هو إِعَانَة المودم لتردد 2.4 و5 بنفس الوقت، حيث أن الجهاز يختار الاتصال الافضل لجهازك، ولذلك لن تحتاج بأن تقوم بالتحويل بين الترددين بنفسك مثلما فعلت أَثْناء تجربتي السابقة مع مودم الفايبر.

طريقة التركيب:

تقدم قوقل في جهازها قوقل واي فاي طريقه سهله جدًا في تركيب الجهاز، فكل ما تحتاج إلىه هو القيام بالخطوات التالية:

1- قم بتوصيل أول جهاز من الثلاثة بالتيار الكهربائي، ثم اربط الجهاز بمودم الفايبر من أَثْناء كابل الشبكة، وهذا للتأكد من حصول جهاز قوقل واي فاي على أفضل وأعلى سرعة من المودم.b5739c9ef7.jpgجهاز قوقل واي فاي بجانب مودم الفايبر بعد ربطهم معًا من أَثْناء كابل الشبكة

2- ابدأ بضبط إعدادات الجهاز الأول من أَثْناء تطبيق “قوقل واي فاي والمتور” على أندرويد وios، فمن أَثْناء التطبيق يتم التعرف على الجهاز، ثم اختر اسم للشبكة وكلمة المرور.

3- كرّر نفس الخطوة رقم ٢ مع الجهاز الثاني والثالث بعد أن تقوم بتوزيع الجهازين في أماكن من دون إدخال اسم الشبكة أو كلمة المرور، لأن كل الاجهزة الثلاثة ستوفر لك شبكة واحدة من ثلاثة مصادر.

  • صورة للتطبيق بعد اتصال الأجهزة الثلاثة:

الآن دعونا نختبر سرعة الاتصال بعد ربط الهاتف بجهاز قوقل واي فاي..

  • اختبار السرعة من موقع speedtest

  • اختبار السرعة من تطبيق قوقل واي فاي (من مسافة بعيده عن جهاز مودم الفايبر)

58f67abc40.jpg

نلاحظ أن إشارة الاتصال اللاسلكي ممتازة جدًا، وتعطي سرعة تتراوح بين ١٧٠ و٢٠٠ ميجا بت، وهي السرعة التي احتاجها لاستخدام الإنترنت في مكتبي، ومن مسافة بعيدة عن مصدر الإنترنت.

وأهم من ذلك هو أن لدي شبكة اتصال لاسلكي موزع في جميع أنحاء المنزل، بفضل وجود أربع نقاط للتوزيع وهي ثلاثة أجهزة قوقل واي فاي، ومودم الفايبر نفسه.

خدمات التطبيق:

قبل ختام التقرير، لا بُدّ من ذِكر أن تطبيق قوقل واي فاي لا يوفر فقط عملية الربط واختبار السرعة، بل هناك مميزات أخرى مهمة، وهي:

  •  اختبار السرعة وعرض إحصائيات الاستخدام

 

  • إضافة أكثر من أدمن لإدارة الأجهزة
  • خيارات متقدمة مثل: تغيير DNS، وUPnP، وPort Forwarding
  • التحكم العائلي للأجهزة المتصلة بالشبكة، حيث يمكن تعطيل الاتصال بجهاز معين مثل أجهزة آيباد الخاصة بأولادك

  • إمكانية توفير اتصال خاص بضيوفك، بحيث يكون هناك اسم خاص للشبكة وكلمة المرور
  • التحكم المنزلي (سمارت هوم)

والمزيد من المميزات الاخرى.

فيديو تجربتي

في الاسبوع الماضي قمت بتصوير مقاطع فيديو لتجربتي بتركيب الاجهزة وقياس السرعة من أَثْناء حسابي في سناب شات. يمكنكم مشاهدة الفيديو مرة أخرى أدناه:

الخلاصة

إذا كنت ممن لديه اتصال سريع وتريد ألَّا تتأثر شبكة هذا الاتصال من وجود عوازل او جدران وتعطيك جودة عالية، عليك بتجربة استخدام أحد أجهزة Mesh Network. ومن أَثْناء تجربتي لجهاز قوقل واي فاي، فإني أنصح به لسهولة استخدامه وسعره المناسب، وكذلك جودة الاتصال اللاسلكي.

معلومات أكثر عن المنتج: https://madeby.google.com/wifi/

يمكن شرائه من المتاجر الموجود في الرابط التالي:

https://madeby.google.com/wifi/#buy

المصدر : عالم التقنية